Magazine

4 حيل غريبة ولكن فعالة لتنويم طفلكِ الرضيع دون عناء!

تنويم الطفلك

إنّه الصراع الأكبر الذي يشغل بال كلّ والدين، حديثين كانا أم شبه متمرسين في مجال العناية بالرضع… فلا شكّ بأنك تدركين جيداً الشعور المضني والذي قد يستمر لساعات طويلة وأنتِ تحاولين دفع طفلكِ الرضيع إلى النوم، ولكن من دون أي جدوى!

في هذا السياق، جمعنا لكِ بعض الطرق التي قد تبدو غريبة للوهلة الأولى، ولكنّ شريحة كبيرة من الأمهات يقسمن بفعاليتها! فما الذي تنتظرينه؟ قومي بتجربتها وشاركينا النتيجة:

المكنسة الكهربائية أو مجفّف الشعر: هل سمعتِ بما يعرف بالضوضاء البيضاء؟ إنها نوع الأصوات التي تشابه المكنسة الكهربائية، مجفّف الشعر وحتى المروحة، فكيف تستفيدين منها لتنويم طفلكِ؟ إجمالاً ما تشابه هذه الأصوات تلك التي كان يسمعها طفلكِ من داخل الرحم، وبالتالي فهي تساعده على الإسترخاء والنوم في شكل أسرع. كلّما عليكِ فعله هو تشغيلها بجانبه ليعتاد على الصوت مرّة بعد أخرى، فتجدينه يغطّ في نوم عميق بسرعة فائقة!

أصوات الماء والمحيط: على غرار المكنسة الكهربائية، تشابه أصوات الماء والمحيط الضوضاء البيضاء والأصوات التي سمعها طفلكِ خلال فترة الحمل. بإمكانكِ الإستعانة بمسجلة رقمية تضعينها بجانبه وتشغّلين عليها ما تجدينه على الإنترنت من أصوات للماء والمحيط، حتى أنّ بعضها مخصّص للمساعدة على النوم.

اللافندر: بكلّ بساطة، إستعيني بخلاصة زيت اللافندر العطري وطبّقي قطرات قليلة منه على محرمة ورقية أو قماشية، ثمّ ضعيها بالقرب من سرير طفلكِ. هذه الرائحة ستساعده على الإسترخاء والخلود إلى النوم بسرعة، ولكن تفادي تقريبها في شكل مفرط، وإلاّ لقامت الرائحة القوية بإزعاجه!

المحارم الورقية: هل تعلمين أن تمرير محرمة ورقية نظيفة على وجه طفلكِ لعدّة مرات سيساعده على الإستسلام للنوم في أقلّ من 40 ثانية؟

Click to comment

Leave a Reply

Most Popular

 
To Top