Magazine

ما يقوله وزنك الزائد عن نوع نظامك الغذائي وصحتك!

9

لكل شخص جسم فريد يعمل بطريقة مختلفة عن الآخرين، وعندما يتعلق الأمر بالوزن الزائد، يمكننا رؤية ذلك بسهولة! ففي حين أن البعض يعاني من زيادة الوزن في منطقة البطن، يعاني البعض الآخر من الفخذين، الساقين، الوركين، أو الرقبة، وغيرها.

في الآونة الأخيرة، كشفت العديد من الدراسات أن زيادة الوزن في أجزاء معينة من الجسم يكشف الكثير عن نمط حياة الشخص، عن حميته، وعن أي مخاوف وأخطار مستقبلية صحية!

إذا كنت تحاولين خسارة الوزن ولا تنجحين على الرغم من كل الجهود التي تبذلينها، أو كنت تعانين منتراكم الدهون في منطقة معينة دون باقي الجسم، فقد حان الوقت لتسألي نفسك إذا كان النظام الغذائي الخاص بك والنشاط البدني الذي تبذلينه يحتاجان إلى مراجعة!

أول خطوة تتجلى في الوقوف أمام المرآة وتحديد المناطق المسببة في زيادة وزنك، ثم عودي لقراءة هذا الدليل و الذي سيشرح لك عدة أشياء.

الوزن الزائد الميتابوليكي:

إذا تركز معظم الوزن الزائد في البطن وحزام البطن فإنك تعانين من الوزن الزائد الميتابوليك. يظهر هذا النوع من الوزن الزائد عادة لدى الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في الجهاز التنفسي و الذين يبالغون في استهلاك المشروبات الكحولية. وبالتالي فإن الجسم يميل لتخزين الدهون الزائدة في البطن.

الوزن الزائد الناتج عن قلة الحركة:

عادة ما يعاني الجزء العلوي من الجسم أكثر من غيره من انعدام أو قلة النشاط البدني: بطن منتفخ، و عمود فقري مقوس … الناس الذين يعانون من هذا النوع من الوزن الزائد يقضون الكثير من الوقت جالسين  ويحرمون جسمهم من الطعام ساعات طويلة.

لمساعدة الجسم على التخلص من هاته الكيلوغرامات الإضافية، من الضروري تخصيص  20 دقيقة كحد أدنى للمشي يومياً، و تناول الطعام في أوقات منتظمة.

الوزن الزائد المتعلق بالغلوتين:

هل يتركز وزنك الزائد على مستوى الفخذين والأرداف؟ زيادة الوزن هاته والتي تؤثر أساساً على النساء، قد تشير إلى انقطاع الطمث المبكر أو عدم التوازن الهرموني.

للتخلص من هذا الوزن الزائد، ابدئي بأخذ موعد مع طبيب نسائي للقيام بالتحاليل الضرورية لتحديد أصل المشكلة، و جربي حمل الأثقال، فهي رياضة تساعدك على  تضييق الفخذين وتكسير الدهون المخزنة. من المهم كذلك تجنب المشروبات الكحولية، التدخين، والجلوس لفترات طويلة دون حركة.

الوزن الزائد الناتج عن سوء التغذي:

يعد النوع الأكثر شيوعاً من زيادة الوزن. فمع وتيرة الحياة في مجتمع اليوم، الإفراط في استهلاك الوجبات السريعة، الإجهاد، وعدم وجود الوقت لطهي الطعام في المنزل،  يميل أغلبية الناس لتناول الطعام غير الصحي. يمكنك القول أن وزنك متعلق “بنظافة” طعامك إذا تركز هذا الوزن وشكل “طيات” على مستوى البطن، الظهر والذراعين، مع وجود “الذقن المزدوجة”.

الحل المثالي هو ببساطة إتباع نظام غذائي أكثر توازناً، شرب الماء في كثير في أوقات متفرقة من اليوم، إثراء النظام الغذائي الخاص بك بالألياف، وممارسة الرياضة يومياً.

الوزن الزائد الناتج عن الدورة الدموية:

إن كنت نحيفة على مستوى العنق وأعلى البطن، لكنك ممتلئة من الوركين، فاعلمي أن هذا الوزن الزائد يحدث إما بسبب عامل وراثي أو بسبب الحمل.

إذا كنت تشعرين بالقلق من هذا النوع من زيادة الوزن، فعليك أن تعرفي أنه يرتبط ارتباطاً مباشراً بمشكلة الدورة الدموية، حتى أن البعض قد يتعرض لانتفاخ حاد في الأرجل. للتغلب على هذا القلق، اختاري التمرينات التي تركز على الفخذين وعضلات الرجلين كالجري واستعمال الدرج بدل المصعد!

الوزن الزائد الناتج عن القلق:

تنتج زيادة الوزن هذه عن مجموعة من العوامل وهي مرتبطة ارتباطاً وثيقاً بالحالة النفسية: الإجهاد، القلق، الاكتئاب، الإرهاق العصبي، وغيرها. فمعنوياتك تؤثر على عاداتك الغذائية، حيث أن التوتر يؤدي بك إلى استهلاك أكبر للسكريات، ووجود هذه الأخيرة في الجسم بكثرة، يجعله يخزنها على شكل دهون في مناطق مثل البطن، ما يسبب لك مشكلة الوزن الزائد!

Click to comment

Leave a Reply

Most Popular

 
To Top