Magazine

“لست ملحدا.. أنا مسلم متصوف حفظت القرآن مرتين”

Galerie

تراجع الروائي رشيد بوجدرة عن تصريحه الذي أكد فيه “إلحاده”، وأكد في رد على سؤال الشروق على هامش فعاليات ملتقى “الرواية والسينما” بوهران انه تعمد الرد بعنف على سؤال مقدمة برنامج “المحكمة” على “الشروق تي في”، وبرر ذلك قائلا “أثار غضبي السؤال نفسه، فتعمدت الرد بعنف لأرد الاستفزاز لا أكثر ولا أقل.. الجميع يعرفني ويعرف مواقفي ولم أسىء في حياتي للإسلام”.

وأصر بوجدرة على أن ما قاله كان مجرد زلة لسان أرادها في سياق “الدعابة” حتى لو كانت ثقيلة -حسبه-، وعلق قائلا: “الإسلام دين الشعب وليس دين الدولة فقط.. أنا ابن زاوية، وحفظت القران مرتين وترعرعت في عائلة متدينة، أنا من الروائيين العرب الأوائل الذين وظفوا الحضارة العربية الإسلامية بنصوصها وعلومها في الرواية… أنا مسلم متصوف”.

وأضاف في رده على أسئلة الصحفيين قائلا: “عندي رؤية متصوفة مثل ابن عربي أو الأمير عبد القادر أو الحلاج، أحب الشعب الجزائري المسلم، ولا يمكن أن أسيء إلى الاسلام وإلى الشعب. أنا شيوعي ومواقفي السياسية والأيديولوجية معروفة”.

وتم تكريم بوجدرة من طرف محافظة مهرجان وهران مساء امس بفندق الشيراطون، وعلق على تكريمه قائلا: “أنا مكرم بصفتي كاتب سيناريو، وانتم تعلمون انني كاتب سيناريو “سنين الجمر” إخراج لخضر حمينة، وايضا رائعة “نهلة”.

كما كتبت سيناريوهات لمخرج بلجيكي وآخر فرنسي. حصلت ايضا على جائزة المكتبيين، الآن أكرم على مسار 50 سنة”.

للإشارة، فقد رفض الروائي رشيد بوجدرة التصريح للشروق جريدة وقناة وموقعا، وقال لنا دون ان يعلم اننا نمثل المؤسسة “قصدت الحصة بنية طيبة، وعندما خرجت لم أكن راضيا عن نفسي.

ولكنني استبعدت أن يتم برمجة التصريح كما هو. بعد 75 سنة كان المفروض ألا يطرح علي السؤال أصلا”.

القراءة من المصدر

Click to comment

Leave a Reply

Most Popular

 
To Top