Magazine

كيف يمكنك تقويم سلوك طفلك، ونوع العقاب المناسب حسب عمره!

13

تربية الأبناء من أصعب المهام، فهي وظيفة دائمة تتطلب من الوالدين الكثير من الصبر، ومن أهم العقبات التي تواجهه الآباء هي توجيه الطفل ومعاقبته عند الخطأ لتأصيل مبدأ المكافئة والعقاب لديه من الصغر، ويعتبر عقاب الطفل من أصعب المواقف النفسية التي يتعرض لها الآباء، ولذلك يجب الحرص على معاقبة الطفل بطريقة تربويه سليمة للحفاظ على نفسيته سويه وفى نفس الوقت يتم توجيهه لفعل الصواب، ومناهج التربية الحديثة وعلم النفس يقدموا الآن للآباء عدة طرق سويه لمعاقبه الطفل دون التأثير عليه سلبياً نستعرضها في هذا المقال.

كيف يمكنك عقاب الطفل الأقل من عامين؟

الأطفال بطبعهم فضوليون لاكتشاف ما حولهم، لذا إذا بدا طفلك بالحبو، اجعلي المنزل آمن له تماماً بإبعاد أي شيء قد يسبب له الضرر عن متناول يده، مثل الأدوية ومواد التنظيف وغيرها، وعند توجهه طفلك لاكتشاف شيء يضره مثل قابس كهرباء أو غيرة، توجهي إليه بكلمه ترتبط في ذهنه بأن هذا تصرف خاطئ مثل لا أو خطأ، وأبعديه عن مصدر الخطر.

عندما يكبر طفلك قليلاً ويبدأ بإظهار سلوك غير مقبول مثل بصق الطعام والضرب والعض وغيرها، قومي بشرح لماذا هذا السلوك خاطئ، وضعيه في منطقه متفق عليها للعقاب كركن في المنزل أو كرسي معين لمدة دقيه أو اثنتين لا أكثر، و احرصي على عدم ضرب طفلك أبداً و لا تنسي أنه وفي هذه السن الصغيرة يكتسب تصرفاته ممن حوله وخاصةً الأب والأم.

كيف يمكنك عقاب الطفل من سن 3 سنوات إلى 5 سنوات؟

ينمو إدراك الطفل مع نموه ويبدأ التمييز بين السلوك الصحيح والخاطئ، فإذا قام طفلك بسلوك خاطئ قومي بتوجيهه مرة تلو الأخرى وقومي بشرح السلوك الصحيح له ومكافئته إن اتبع السلوك الصحيح، ولكن إذا كرر الخطأ بعد الكثير من التنبيه والتحذير، قومي بمعاقبته بوضعه في منطقة العقاب واحرصي على عدم وجود أي وسيله تسليه كالتلفاز أو جهاز كمبيوتر أو أي من الألعاب، اتركيه المدة التي تعتقدي أنها مناسبة كي يعيد التفكير في سلوكه.

كيف يمكنك عقاب الطفل من سن 6 سنوات إلى 8 سنوات؟

في هذه المرحلة يكون الطفل ناضج بما فيه الكفاية لمعرفه نتيجة أفعاله، لذلك قومي بتحذيره من فعل السلوك الخاطئ وتعريفه بالعقوبة التي ستقع عليه في حال فعله هذا السلوك مثل الحرمان من اللعب أو حرمانه من مشاهدة التلفاز لمدة معينه، واحرصي دوماً أن تكون تحذيراتك واقعيه، وأن تكوني صارمة في تطبيق تحذيرك، ولكي يكون العقاب فعالاً احرصي على أن يكون مناسباً لحجم الخطأ ولا تبالغي في العقاب كي لا تنقلب النتيجة إلى المزيد من العناد.

كيف أتعامل مع أخطاء طفلي من سن 9 سنوات إلى 12 سنه؟

في هذه السن يصبح الطفل أكثر استقلاليه، وتصبح له حياته المستقلة جزئياً خارج المنزل في المدرسة، ولذلك دعي طفلك يتحمل عواقب أفعاله بنفسه، فمثلاً عند عدم عمل الفرض المدرسي، لا تتحملي عنه الخطأ ودعيه يذهب للمدرسة وينال العقاب المناسب، فبذلك سيتعلم أن يتحمل مسؤولية أفعاله مستقبلاً ويصبح شخص مسئول.

كيف أتعامل مع أخطاء طفلي من سن 13 عشر سنة وما فوق؟

الآن في هذه السن المتقدمة لم يعد طفلك صغيراً، فهذه المرحلة هي بدايات البلوغ والمراهقة، وإذا كنت وضحت له السلوك الصحيح من الخاطئ منذ الصغر، فهو الآن يعي تماماً تصرفاته بدون توجيه منك ولذلك احرصي على الحزم في تطبيق العقاب المناسب عند التصرف الخاطئ.

سن المراهقة مرهق للآباء فهو سن التمرد، لذلك يساعدك وضع القواعد من البداية في السيطرة على اندفاع المراهقة، ولكن طفلك الآن أصبح على عتبات النضوج، لذلك أعطيه القليل من الحرية والمساحة الخاصة لتكسبي صفه وتقللي التصادم معه في هذه المرحلة الحرجة.

 

في النهاية هناك أساليب عديدة من الممكن إتباعها في تقويم سلوك طفلك بعيداً عن العنف والضرب الذي يأتي بنتائج عكسية والمزيد من العناد والتمادي في السلوك الخاطئ، فضلاً عن تدمير نفسية الطفل وجعله شخص غير سوي.

Click to comment

Leave a Reply

Most Popular

 
To Top