Magazine

كيف تخففين من الغثيان أثناء الحمل؟

7

عند بداية الحمل تظهر حالات الغثيان عند المرأة بشكل متكرر لكن من حسن الحظ أنها تتناقص و تصبح مؤقتة حتى تتختفي بشكل نهائي مع حلول الشهر الرابع. كما توجد بعط طرق التي أثبتت فعاليتها للتخفيف من حالة الغثيان وهذا ما سنتعرف عليه من خلال مقالنا لليوم.

تناولي طعامك أولا :

كثيرا ما يظهر الغثيان عند المرأة الحامل في الصباح عند النهوض وهذا مرتبط أساسا بالتغير الهرموني الذي تعرفه المرأة الحامل. و ما يزيد من احتمال الاصابة بالغثيان هو قلة نسبة السكر في الدم، فمن الواضح إذن إن كان عندك نقص في السكريات فمن الأرجح أن تصابين بالغثيان بشكل متكرر.

الحل في هذه الحالة هو أن تتناولي القليل من الطعام قبل النهوض من الفراش، على سبيل المثال، البسكويت، الفواكه المجففة، أو الشاي المحلى بشكل خفيف. لا تترددي في أخذ وقتك الكافي في الأكل و انتظار بضعة دقائق قبل النهوض من السرير لمباشرة مهامك اليومية.

إعداد وجبات خفيفة :

هناك أغذية تثقل المعدة كالأغذية التي تحتوي على الدهون أو التوابل، الأغذية المقلية، السكريات البطيئة و الأغذية التي تتخمر في المعدة “كالكُرُنْب” والتي ينصح بتجنبها, لكونها كما سبق الذكر تعطي احساساً بالثقل مما يتسبب بالغتيان.

لذلك من الأفضل في المقابل أن تكثري من تناول الخضر و الفواكه، الحليب ومشتاقته، المكسرات “الجوز و البندق مثلا”، اللحم على أن يكون مطهو بشكل جيد، السمك، البيض..

من جهة أخرى و حتى تتفادين أن يكون بطنك فارغا الأمر الذي يتسبب في شعورك بالغثيان، يجب أن تفكرين في تجزيء وجباتك اليومية إلى وجبات خفيفة على مدار اليوم، مع الإحتفاظ دائما بفاكهة أو بسكويت بجانبك تتناولينها بشكل صحي كلما طاب ذاك لك. ما ينصح به أيضا هو شرب كم  كافي من الماء ما بين لتر و نصف الى لترين من الماء كل يوم.

الراحة :

التعب و الضغط يشكلان عاملين يمكن أن يزيدا من احساسك بالغثيان. لذلك ينصح الأطباء بالإستراحة و الإسترخاء قدر الإمكان. نامي باكرا في المساء و خوذي قيلولة بعد الزوال لكن و إياك الإسترخاء مباشرة بعد الأكل.

وصفات وحيل تقليدية من خبرة الجدات :

كثيراً ما نسمع بنساء حوامل يحسسن بحالة أفضل بعد احتساء الشاي بالأعشاب أو بعد استنشاق رائحة الحامض. وبالفعل مثل هذه المشروبات تساعدك على التخلص أو أقله التخفيف من حالة الغثيان هذا ما تنصح به الجدات بخبرتهن، فإضافة قطعة من الحامض إلى كوب من الماء الدافئ أو إضافة الزنجبيل “طازج أو مسحوق” إلى الوجبات أو المشروبات  التي ستتناولينها كفيل بتخليصك من احساس الغتيان.

أخيرا تجدر الإشارة إلى وجود طرق أخرى للتخفيف من أعراض الغثيان تتمثل في بعض العلاجات الطبية متل  Ipeca 5CH و Nux Vomica 5CH  أو حتى الوخز بالإبر الذي يعتبر علاجا بديلا فعالا.

كما ننصحك سيدتي عند الإحساس بالغثيان بتناول ملعقة من العسل أو الخروج لاستنشاق الهواء النقي فهو غالبا ما يؤدي إلى الشعور على نحو أفضل.

في حالة استمرار الإصابة بالغثيان رغم اللجوء إلى هذه الوسائل، يمكنك الإستعانة ببعض الأدوية ضد الغثيان الصباحي لكن فقط بعد استشارة طبيبك حتى تنعمين ببداية حمل سليمة و هادئة.

Click to comment

Leave a Reply

Most Popular

 
To Top