Magazine

كيف أقوي الجهاز المناعي لطفلي ضد الأمراض؟

13

يتعرض الطفل في اي وقت لكثير من البكتيريا والجراثيم المحيطة بنا في كل مكان، مما يؤثر في صحته ويصاب بالأمراض والالتهابات، والجهاز المناعي لطفلكِ يقي جسمه من هذه الأمراض ؛ لذلك يجب عليك أن تهتمي بتقوية هذا الجهاز بالنظام الغذائي الصحي السليم لإعطائه مناعة قوية كالحديد، كما ان هناك بعض النصائح الاخرى التي تساعدك في ذلك.

ولكي تعرفي النظام الغذائي الصحي السليم وبعض النصائح التي تعزز من جهاز طفلك المناعي تابعي ما يلي:

-قدمي إليه الكثير من الخضروات والفواكه:

فمؤلف كتاب التغذية العائلي دكتور ويليام سيرز – وهو دكتور في الطب – يوضح أن تناول العناصر الغذائية النباتية يقوي جهاز المناعة لاحتوائها على فيتامين ج وكذلك مركبات الكاروتيني وهذه العناصر موجودة في الفاصوليا الخضراء وفي الجزر ، وكذلك في الفراولة والبرتقال.

-زيادة أوقات النوم:

من أسلحة الجهاز المناعي خلايا قاتلة طبيعية، يقللها الحرمان من النوم، مما يجعل الجسم معرضاً لكثير من الأمراض ، فهذه الخلايا تهاجم الخلايا السرطانية والمكروبات ، وقد أجريت على البالغين دراسات أثبتت صحة ذلك.

وتقول رئيسة مركز التعليم والبحث بطب الأطفال العام في مستشفى الأطفال ببوسطن دكتورة كاثي كمبر أن الأطفال في مراكز الرعاية النهارية خاصة لا يتمتعون بالقدر الكافي من النوم فالطفل لا ينام بشكل جيد في مثل هذه الأماكن لذلك يتعرضون لخطر الحرمان من النوم، ويتأثر جهازهم المناعي.

– الأسماك :

وتذكري أن الأسماك وخاصة السالمون والسردين والماكريل وكذلك الخضروات الورقية والمكسرات والبيض كلها أطعمة غنية بالــ ” أوميجا 3 ” وهي مصدر أساسي لتقوية الجهاز المناعي، ولكي تضمنين لأولادكِ سلامة للجهاز الهضمي وعليه تقوية للجهاز المناعي فوصي أولادكِ بتناول كوبين من الزبادي المحتوي على بكتريا الـ (Probiotics) تلك البكتريا المفيدة للجسم كثيرًا.

-الاهتمام بالنظافة:

النظافة أهم عامل من عوامل الحماية والوقاية من الأمراض فعملية غسل الأيدي بالماء والصابون عن إجراء اي نشاط حياتي مهم جداً قبل الأكل وبعده وبعد اللعب أو ملامسته لحيوانه الأليف كالقطط أو الكلاب، وبعد أن ينتهي من حمامه وعند عودته من المدرسة ، وخارج المنزل استعملي المساحات التي تستعمل مرة واحدة، وعند إصابته بالبرد أو الانفلونزا جددي فرشاة الأسنان لأنها قد تنقل العدوي منها إلى طفلكِ مرة أخرى.

-ممارسة الرياضة:

ممارسة الرياضة بشكل منتظم ضروري جدا من سن 5 أو 6 سنوات لتقوية الجهاز المناعي ، فمن خلالها يفرغ الطفل طاقاته بمزوالة النشاط الرياضي ، ومن الممكن أن يكون نشاطًا عائليًا جماعيًا يشارك فيه الطفل كلعب كرة القدم أو الجري ، أو ركوب الدراجة، أو الجري والتزحلق، أو المشي على الأقدام بقصد للتنزه.

-شرب الحليب:

وشرب الحليب شيء أساسي في حياة الطفل فيجب الحفاظ عليه دائمًا في غذائه، لأنه يزيد البكتريا المفيدة في أمعائه، والمؤمنة للجهاز الهضمي، وبالتالي تقوية الجهاز المناعي، فاجعلي الحليب دائمًا في غذائه ، وحبذا لو كان الحليب خاليًا من كميات السكر الإضافية، ومن الممكن إعطائه رائحة طيبة بتقديمه مع عصير القيقب أو اي فاكهة أخرى لذيذة.

-صلصة الباستا :

ومن الأطعمة المقاومة للبكتريا والجراثيم صلصلة الباستا وحمص التغميس لأنه يضاف إليها الثوم ، فيستفيد من خصائصها جسم طفلكِ لقدرتها على تحفيزه لخلايا الجهاز المناعي لإنتاج المضادات الحيوية الطبيعية.

الشوفان:

واستعمال الشوفان والتوت أو الحبوب كوجبات خفيفة مع اللبن مع قليل من بذر الكتان أو عصير القيقب لطفلكِ يفيده كثيرًا فالتوت غذاء غني بمضادات التأكسد مقوي لجهاز المناعة ففيه فيتامين س و أ.

Click to comment

Leave a Reply

Most Popular

 
To Top