Magazine

كريم منزلي لشد البشرة ومكافحة الترهلات

5

واحد من أهم المشاكل الرئيسية التي تعاني منها النساء في مراحل المتقدمة من عمرهن مشكلترهل وارتخاء الجلد وظهور التجاعيد بسبب الشيخوخة. ويرجع ذلك بالأساس الى إنخفاض إنتاج مادتي الكولاجين والإيلاستين بشكل تدريجي وتناسبي مع التقدم في السن.

لذا, وللحد من هذه العلامات و الحفاظ على بشرة شابة لفترة أطول، طورت صناعة مستحضرات التجميل المئات من المنتجات والعلاجات التي تحتوي على حمض الهيالورونيك، و هو عنصر نشط قادر على شد الجلد عند إمتصاصه مما يصنع حاجز مضاد للتجاعيد.

بالنسبة للنساء اللواتي يفضلن الحلول الطبيعية التي لا تحتوي على مواد كيميائية، هناك دائماً بديل طبيعي للتمتع بفوائد هذه المادة على الجلد, وهذا ما سنكشف عنه في مقالنا لليوم عن طريق تحضير كريم منزلي لشد البشرة بأساس حمض الهيالورونيك.

كريم منزلي لشد البشرة بأساس حمض الهيالورونيك :

يمتاز هذا الكريم بفعاليته نظراً لاحتوائه على مكونات طبيعية معروفة بخصائصها المذهلة للغاية، مثل زيت الجوجوبا، هلام الصبار والزيت الأساسي لإكليل الجبل.

بالإضافة الى أن المركبات المضادة للأكسدة التي يحتوي عليها تساعد على إصلاح الجلد وتمنع الضرر الذي تسببه المستحضرات التجميلية التي تحتوي على نسب عالية من المواد الكيميائية، التي تعتبر السبب الرئيسي للشيخوخة المبكرة.

المكونات :

7 ملاعق كبيرة من ماء الورد (70 مل)

6 كبسولات من الفيتامينات A، C ,E ” تباع في الصيدليات”

6 قطرات من زيت الجوجوبا

1 ملعقة كبيرة من حمض الهيالورونيك (5 غ)  ” يباع في الصيدليات “

2 ملعقة طعام من لب الصبار الألوفيرا (30 غرام)

زيت الأساس لإكليل الجبل

مادة حافظة طبيعية الملح متلاً

طريقة الإعداد :

نصب ماء الورد في وعاء نظيف نضيف اليه كبسولات الفيتامينات زائد زيت الجوجوبا والالوفيرا وزيت أساس اكليل الجبل.

نذيب حمض الهيالورونيك في قليل من الماء، ثم نضيفه إلى الخليط أعلاه بشكل تدريجي مع المزج.

نضيف القليل من الملح في الأخير تم يوضع الكريم في وعاء محكم ويحتفظ به في الثلاجة  للحفاظ عليه بشكل جيد.

طريقة التطبيق :

إضافة الكريم إلى جميع منتجات بشرتك أو جسمك لتعزيز فعاليتها. لعمل ذلك بطريقة بسيطة يمكنك خلط كريم الترطيب مع كريم حمض الهيالورونيك. استخدام المقدار الذي تراه كافياً، ثم تدليك المنطقة المراد علاجها.

ما هي فوائد حمض الهيالورونيك على الجلد؟

لقد أثبت الدراسات أن هذا المركب يعمل بمثابة مرطب طبيعي ممتاز، وذلك بفضل قدرته على الإمتصاص والإحتفاظ بالرطوبة التي تحتاجها بشرتنا.

إن الإستخدام المنتظم لهذا المركب يمكن أن يقلل من تلف الخلايا، وبالتالي يقلل من خطر المعاناة من آثار الشيخوخة المبكرة. بالإضافة إلى ذلك، فإن حمض الهيالورونيك لديه القدرة على تنشيط إنتاج الكولاجين، مما يساعد على مكافحة الترهل والحفاظ على مرونة الجلد لفترة أطول. حيث أن إدراج هذا العنصر في مستحضرات التجميل الخاصة بك ستجلب لك العديد من الفوائد. لذ فلا عجب أنه أصبح في وقت قصير من أسرار الجمال في العالم.

للتذكير !

يجب أن تضعي في اعتبارك أن نتائج هذا الكريم الطبيعي لن يكون فورياً. لكن مع ذلك، يمكن ملاحظة بعض التحسنات في غضون بضع أيام من التطبيق المنتظم.

ننصحك بتطبيقه في المساء قبل الخلود للنوم، لأن مركباته ستعمل على الخلايا التي في طور التجديد خلال فترة النوم.

وفي الأخير و بالرغم من أن هذا الكريم طبيعي، فمع ذلك لا تنسي اجراء اختبار موضعي عن طريق تطبيقه على جزء صغير من بشرتك لتفادي الحساسية.

Click to comment

Leave a Reply

Most Popular

 
To Top