Magazine

فوائد فيتامين د للرضع

8

العناية بالطفل إنّ رعاية الطفل صحّيّاً ونفسيّاً وجسديّاً من حاجاته الأساسيّة منذ ولادته، فهو أمانة تقع على عاتق الوالدين، فيجب توفير البيئة الملائمة له لكي ينمو بشكل سليم، وفي كل مرحلة يمرّ بها الطفل يكون بحاجة إلى مجموعة من القيم الغذائية التي تجعل جسده قوياً وقادراً على مقاومة الأمراض. فوائد فيتامين د للرضيع المرحلة الأولى من رعاية الطفل تبدأ وهو جنين في رحم أمه، ثم خروجه للحياة ليكون بها رضيعاً، فتتطلب هذه المرحلة الكثير من العناصر والفيتامينات لنموه، وأهمها فيتامين د، الذي له فوائد صحية كبيرة تنعكس على صحة الرضيع، وفي هذا المقال سنتناول فوائد فيتامين د للرضيع، والتي تكمن في: تثبيت الكالسيوم والفسفور في عظم الرضيع؛ ممّا يجعل عظم الرضيع أكثر قوة وصلابة، ويصبح قادراً على الوقوف والمشي بعمر مبكر. تقوية جهاز مناعة الرضيع، وجعله قادراً على مقاومة الجراثيم والميكروبات بشكل أكبر. تقوية قلب الرضيع، وزيادة ضخ الدم في الأوعية الدموية؛ ممّا يؤثّر إيجابيّاً على نموّه وزيادة قدرته العقليّة. حماية خلايا جسم الرضيع من الأورام والسرطانات. حماية جمجمة الرضيع من الليونة، فتوافر فيتامين د بكمية جيدة في جسد الرضيع تعمل على تسريع تصلب الجمجمة وبالتالي حماية الدماغ من أي عوامل خارجية. حماية الرضيع من مرض السكر، فالرضيع الذي تتوفر في جسده نسبة جيدة من فتامين د يكون أقل عرضة للإصابة بالسكري عندما يكبر، على عكس الرضع الذين كانوا يعانون من نقص الفيتامين. تقوية الجهاز العصبي للرضيع. تحسين نمو الأسنان عند الأطفال الرضع، وحماية الأسنان اللبنية لمدة أطول. حماية الطفل من مرض الكساح، وهو مرض تتقوس به القدمين بشكل يجعل الرضيع غير قادر على المشي، وإذا مشى بعض الخطوات ذلك سيؤدّي إلى سقوطه. كيفية الحصول الرضيع على فيتامين د أشعة الشمس، تعتبر المصدر الرئيسي لفيتامين د، فيجب تعرّض المرأة الحامل للشمس بشكل يوميّ لمدة نصف ساعة، وذلك لتوفير فيتامين د لجسدها ولجسد جنينها، فعند الولادة يكون جسم الرضيع يحوي نسب جيدة من الفيتامين تجعله قادر على النمو السليم. المكملات الغذائية التي تحوي فيتامين د، ويجب أن تتناولها الأم الحامل، وبعد الولادة يمكن أن تعطى للرضيع بنسب قليلة بعد استشارة الطبيب. تناول بعض الأغذية التي تحوي فيتامين د، فعندما يبدأ الرضيع بتناول الطعام يجب الإكثار من اللبن، وصفار البيض، والسمك، وكبدة العجل، والتمر، وعصير البرتقال، وأيضاً يفضّل أن تتناول المرأة الحامل هذه الأطعمة وهي حامل، لأنه كما ذكرنا أن الفيتامين سينتقل إلى الجنين وبالتالي بعد ولادته سيساعد على نموه.

Click to comment

Leave a Reply

Most Popular

 
To Top