Magazine

فوائد العلاج بسم النحل

6

فوائد العلاج بسمّ النحل لكلّ كائن حي قدرة مختلفة تدعمه في الدفاع عن نفسه من المخاطر، ومنها النحل الذي يحارب من يحاول إيذائه أو الاقتراب من مملكته باللسع، فيغرس الجزء السفليّ من جسده بالجلد، ويتصفّ هذا الجزء بأنّه ذو رأس مدبّب يُشبه الإبرة، وهو متصل بمادة سامة موجودة ببطن النحل، فعندما ينتهي النحل من اللسع ويحاول الابتعاد فإن المادة السامة تخرج من جسده لتصل إلى جسد الإنسان، ذلك يجعل النحل غير قادر على اللسع مرة أخرى، ويؤدي إلى موته بعد عدّة ساعات، ومع تقدم العلم دُرست مادّة سم النحل ليتبين أنّها تحتوي على مواد بروتينيّة وأحماض ومجموعة من الإنزيمات أهمّها الهيستامين، والدوبامين، والفوسفوليبيز، والميليتين، وجميعها مركّبات معقدة ذات أثر إيجابي على صحّة الإنسان وتخليصه من الأمراض. الفوائد العلاجيّة لسمّ النحل علاج الأمراض الجلدية كالدمامل، الدواليل، والصدفية. معالجة بعض الأمراض التي تصيب العيون كالتهاب القزحية، والتهاب الجسم المهدب للعين. علاج عرق النسا. علاج بعض أمراض الجهاز التنفسي كالربو والحساسية، وأمراض الجيوب الأنفيّة. مقوٍ للجسم ومعالج للآلام الناتجة من حمل الأدوات الثقيلة ورفعها. معالجة مرض النقرس وعلاج سيولة الدم. معالجة التبول اللاإرادي عند الأطفال. علاج الملاريا التي تنتشر بين كل آونة وأخرى نتيجة لسع نوع من البعوض للجلد. علاج تسمم الحمل وتخليص الحامل منه بشكل نهائيّ. تثبيت الجنين والحماية من الإجهاض المتكرّر. تنظيم مقدار الهرمونات الناتجة من الغدة الدرقية وجعلها بمعدلها الطبيعي، لذلك يعالج سمّ النحل تضخّم الغدة الدرقيّة. حماية الجسم من الأورام السرطانية، وخاصة الأورام التي قد تحدث في الجهاز الهضميّ. إزالة الشحنات الكهربائية الزائدة في المخ. تخليص الجسم من بعض أنواع الميكروبات كالبكتيريا والفطريّات، خاصّة الأنواع المسبّبة للالتهابات الجلديّة. التقليل من أعراض مرض الايدز وزيادة العمر النسبيّ للمصابين به، فهو يزيد من إنتاج المضادّات الحيويّة بالجسم. الوقاية من الحمى الروماتيزمية، فلسعة نحلة واحدة كفيلة بمنع الجسم أن يصاب بهذا المرض، فهي كالمطعوم له. التأثير على الخلايا العصبيّة وجعلها نشطة ممّا يؤدّي لقوّة القدرة الحركية للجسم، وتحسين الحالة النفسيّة وعلاج مرض التصلّب العصبيّ المتعدّد. طرق الحصول على سمّ النحل اللسع المباشر للجلد وذلك بوضع الشخص الذي يحتاج للعلاج في غرفة مغلقة ومعه عدد قليل من النحل ، وسيقوم النحل مباشرة بلسعه، وهنا يجب الحذر لأنه إذا زاد عدد اللسعات عن الخمسمئة لسعة أدّى ذلك للوفاة. وضع ورق الترشيح في إناء زجاجيّ ودهن الإناء ببعض المواد العطريّة المثيرة للنحل، ويوضع عدد من النحل في العبوة الزجاجيّة ويحكم إغلاقها، فيُثار النحل من الرائحة ممّا يجعله يلسع ورق الترشيح، وثمّ تؤخذ ورقات الترشيح ويُضاف إليها الماء المقطّر. تعصر ورقات الترشيح ويجفّف الماء لتتكوّن بلورات من السم، وهذه الطريقة مستخدمة لإنتاج أدويّة طبيّة من البلورات.

Click to comment

Leave a Reply

Most Popular

 
To Top