Magazine

فتاة تستبدل اسمها باسم مستعار من أجل الفيس بوك

تغير الاسم

كمثل الكثيرين من الناس, ترغب ” Jemma Rogers” و البالغة من العمر ثلاثين عاماً أن تكون صفحتها على الفيس بوك بعيدة عن أعين المتطفلين والأصدقاء الغير مرغوب فيهم.

و لهذا السبب و في العام 2008 قامت ” Jemma Rogers” و بإتباع الخطوات البسيطة على موقع فيس بوك  بإستخدام الإسم المستعار ” Jemmaroid Von Laalaa ” .

و على الرغم من أن الكثيرين يقومون بالشيئ ذاته بإستخدام إسم مستعار وليس حقيقي كما فعلت ” Jemma Rogers ”

إلا أن الفيس بوك يطلب منك إدراج إسمك كما في الأوراق الرسمية الخاصة بك, وهذا الأمر هو ما وضع ” جيمي روجرز ” في ورطة الشهر الماضي عندما طلب منها الفيس بوك إرسال إثبات هويتها على أنها ” Jemmaroid Von Laalaa ”  الحقيقية و ليست تلك التي ظهرت في تقارير تلغراف.

أصيبت روجرز بالذعر من هذا الأمر , بداية حاولت سحب بطاقتها البنكية عبر الفوتوشوب , لكن ذلك لم ينجح, الفيس بوك كان قد علق حسابها.

تالياً أقدمت روجرز على قرار جريء وهو تغيير إسمها إلى ” Jemmaroid Von Laalaa ” لكي تتمكن من العودة الى حسابها على الفيس بوك ولكن حتى هذا لم ينجح.

أنا أعلم لقد كنت معتوه كاملة، ولكن ما يفعله فيس بوك مثير للسخرية ” هذا ما قالته روجرز لتليغراف.

و قالت أيضاً ” “لقد تم تأمين حسابي لمدة خمسة أسابيع حتى الآن، وقد فقدت كل من صوري والرسائل والذكريات الثمينة”.

وقد إستجاب متحدث بإسم فيس بوك إلى موضوع  ” Jemmaroid Von Laalaa ”  وقال: “الفيسبوك يسأل الناس على إستخدام أسمائهمالأصلية، ونحن نعتقد أن هذا يجعل الناس أكثر عرضة للمساءلة عن ما يقولون ,في هذه الحالة بالذات نحن إرتكبنا خطأ ولكننا قمنا بتنشيط الحساب الأسبوع الماضي و نعتذر عن أي إزعاج سببه هذا الأمر .

الآن إذا كنت من مستخدمي الأسماء المستعارة هل ستبقي على الأمر أم أنك ستقوم بالتغيير ؟

و هل سيكفيك إعتذار كالذي صدر ,أم أن من حقك أن تقاضي فيس يوك على ما فعله لك ؟

أخبرنا برأيك.

Click to comment

Leave a Reply

Most Popular

 
To Top