Magazine

علاج الإمساك بالأعشاب الطبيعية

9

الإمساك

هو عدم قدرة الأمعاء علي تحريك فضلات الطعام و إخراجها أقل من 3 مرات في الأسبوع ، و قد يكون حاد أو مزمن ، و من أسباب المؤدية له : إجراء عملية جراحية ، بعض الأدوية ، نقص الألياف في الوجبات الغذائية ، عدم شرب كميات كافية من الماء و السوائل ، التوتر و القلق.

تعرّف أكثر علي أهم المعلومات عن بالإمساك في هذا المقال :

الإمساك أسبابه و علاجه أهم الأعشاب المُستخدمة فى علاج الإمساك نبات الصبّار من المعروف أن الصبّار يُستخدم للعناية بالبشرة و علاجها ، و لكنه أيضاً من أقدم الأعشاب المُستخدمة في علاج الإمساك ، فهو غني بالمعادن و الفيتامينات و الأملاح اللازمة لحركة الجهاز الهضمي، يمكنك شراؤه من المتاجر علي هيئة مشروب أو عصير و تناوله. الحلبة الاستخدام التقليدي للحلبة في كمكون غذائي للطعام أو كمشروب مُفضّل لدي البعض ، و لكن لها الكثير من الاستخدامات العلاجية ، و هنا يمكن استخدامها فى علاج الإمساك ، فهي مصدر طبيعي غني بالألياف و الفيتامينات و المعادن ، كما أنها متوفّرة يسهل الحصول عليها و تناولها.

زيت الخروع يشتهر زيت الخروع كعلاج قوي للإمساك ، فقط أضف بعض النقط منه إلى كوب من العصير و تناوله و لكن لا تُكثر من استخدامه لأن له آثار جانبية خاصة أثناء الحمل. القشرة المقدسة Cascara Sargada نحصل عليها من شجرة النبق Buckthorn ، و تحتوي علي كثير من الأحماض الدهنية الأساسية التي تليّن الجدار المبطن للأمعاء و تعمل على تحفيز و إثارة حركة الأمعاء ، و يُنصح بعدم استخدامها لفترات طويلة لأن لها أعراض جانبية أخري على الكبد. بذور القطونا Psyllium تحتوي هذه البذور على الألياف التي تعمل كمليّن طبيعي و يمكن استخدامه فى علاج الإمساك المزمن مع مليّنات أخري طبيعية أو صناعية. السنا Senna من الأعشاب المشهورة المُستخدمة في الطب البديل لعلاج الإمساك و العمل على إفراغ الأمعاء من الطعام قبل إجراء العمليات الجراحية.

عُشب الدرار الأحمر Slippery Elm يُستخدم هذا العشب كمليّن طبيعي لأنه يعمل على تحفيز الأعصاب في الجهاز الهضمي لإفراز مواد لزجة تزيد من حركة الطعام و تُسهّل خروجه ، و لكن لا يُستخدم لفترة طويلة لأنه قد يقلل امتصاص الأدوية و العناصر الغذائية.

أوراق النباتات الخضراء أوراق النباتات الخضراء ليست قثط غنية بالألياف اللازمة لحركة الأمعاء ، بل إنها أيضا مصدر للماغنسيوم الذي يساعد على سحب الماء للأمعاء و بالتالي تسهيل إخراج الطعام منها . آثار جانبية لاستخدام المليّنات على المدي الطويل بعض الناس تسئ استخدام المليّنات بصورة مفرطة و لفترات طويلة ، إمّا لاعتمادهم علي الملينات للإخراج ، أو كوسيلة للتحكّم في الوزن و تقليله ، و لكن هذا من الأخطاء الشائعة ،

و التي قد ينتج عنها مضاعفات خطيرة منها :

الجفاف عدم توازن في نسبة الأيونات و الأملاح بالجسم خاصة الصوديوم و البوتاسيوم. نقص في إفراز الإنزيمات الهاضمة مضاعفات و أمراض الجهاز الهضمي حالات متبادلة من الإمساك يليها الإسهال زيادة أو نقص في الوزن متي يجب استشارة الطبيب كثيرٌ منا يُصاب بالإمساك من حين لأخر لذا لا داعي للقلق ، و لكن في حالة الإصابة المزمنة بالإمساك مع هذه الأعراض يجب زيارة الطبيب ،

و من هذه الأعراض :

تقلصّات شديدة بالأمعاء مع عدم القدرة على طرد الغازات. خروج دم في البراز.

آلام شرجية. خسارة شديدة في الوزن. الإصابة بنوبات متتالية من الإسهال و الإمساك.

عدم الشعور براحة بعد استخدام المليّنات لأسابيع. الاعتقاد السائد لدي الكثير أن الأعشاب آمنة تماماً بدون أى أثار جانبية ، و بالفعل الأعشاب و الطب البديل من أفضل الطرق العلاجية الطبيعية ، و لكن يجب دائماً الحرص قبل تناولها و استشارة الطبيب خاصة لمن يعانون من أمراض أخري أو في حالة الحمل و الرضاعة.

Click to comment

Leave a Reply

Most Popular

 
To Top