Magazine

صعود الدرج يحافظ على صحة المخ!

4

لطالما سمعتِ أن المداومة على ممارسة نشاط بدني مهما كان، كصعود السلم بدل استعمال المصعد أو المشي لمسافات متوسطة يمكنه أن يساعدك على الحفاظ على رشاقتك وصحتك.

إلا أن الذي لا تعلمينه، هو ما استنتجته دراسة كندية، والتي خلصت إلى أن هذه النشاطات البدنية من شأنها أن تحافظ على صحة المخ وتساهم في صيانة عمل خلايا الدماغ.

صعود السلالم يحافظ على “شباب الدماغ”:

وأجريت الدراسة على حوالي 331 متطوعاً، من أعمار مختلفة، وقام بها مجموعة من الخبراء والاختصاصيين الكنديين.

واستنتجت الدراسة أن صعود ما يقارب 20 درجة يومياً يمكنها أن تجعل عمر المخ أصغر بما يقارب سبعة أشهر من عمره الحقيقي، كما أنه يحد من آثار الشيخوخة التي تصيب عمل الخلايا، ويجعل عملها أكثر سلاسة والروابط التي بينها أكثر ليونة وسرعة.

صعود السلم: نشاط في المتناول.

وباعتبار مختلف الأنشطة التي يمكنها أن تساهم في الحفاظ على نشاط المخ وقوته، فإن صعود السلم يعتبر النشاط الذي في متناول الجميع، حيث أنه لا يتطلب وقتاً مخصصاً ولا استثماراً مالياً. ومعظم الأشخاص يمكنهم الاستغناء عن استعمال المصاعد في بلوغ المكتب أو المنزل واستعمال الدرج.

كما أن نسبة لا يستهان بها من الناس تقوم فعلاً باستعمال السلالم، على الأقل مرة في اليوم، ومن شأن هذه المعلومة أن تلهب حماسهم وترفع معنوياتهم وتدفعهم إلى الاستمرار في هذه العادة الصحية.

Click to comment

Leave a Reply

Most Popular

 
To Top