Magazine

سبب جفاف الفم وعلاجه

12
جفاف الفم هي ظاهرة مقلقة التي يمكن أن تؤثر إلى حد كبير على جودة الحياة. ما هي الأسباب، الأعراض والعلاجات المقترحة لعلاج جفاف الفم؟اليكم الاتي:

جفاف الفم (Xerostomia)، هي ظاهرة تحدث عندما ينتج فمنا القليل من اللعاب او لا ينتجه بتاتا. واللعاب القليل المنتج قد يكون خيطي وكثيف. ولكن جفاف الفم هو اكثر من مجرد الشعور بالعطش. اللعاب يساعدنا على تذوق الطعام والشراب وهضم الطعام. اللعاب مسؤول عن غسل جزيئات الطعام من الاسنان وموازنة درجة الحامضية في الفم وترطيبه، وبالتالي يساعد على منع تسوس الاسنان.

الفم الجاف يشمل ايضا الجلد الجاف، ونقص اللعاب يتسبب بان يصبح الجلد الموجود حول الفم جاف ومشدود. الشفاه قد تتصدع والجروح قد تتكون في اطراف الفم. اللسان يصبح خشن وجاف، وقد تواجهون صعوبة في البلع او صعوبة في الكلام، بسبب النقص في المواد المطرية التي ينتجها اللعاب.

آثار جانبية محرجة

جفاف الفم يمكن أن يسبب آثار جانبية محرجة. اذ بما ان هناك نقص في اللعاب، فلا يستطيع الفم التخلص من بقايا الطعام بشكل مستمر، ولذلك فإنه من الشائع أن يعاني الأشخاص المصابين بجفاف الفم أيضا من رائحة الفم الكريهة بشكل دائم. كما إذا ما كنتن ممن يملن إلى دهن أحمر الشفاه على الشفتين، فإنكن قد تلاحظن أنه قد يلطخ الأسنان لأنه لا يوجد لعاب لتنظيف بقايا أحمر الشفاه.

الأدوية يمكن أن تسبب جفاف الفم

أكثر من 400 نوع من الأدوية يمكن أن تسبب جفاف الفم، بما في ذلك الأدوية المتناولة بدون وصفة طبية، مثل: أدوية الحساسية أو نزلات البرد، فضلا عن العديد من الأدوية الموصوفة طبياً لعلاج ارتفاع ضغط الدم، متلازمة المثانة العصبية، والمشاكل النفسية. كما وجفاف الفم يمكن أن ينجم أيضا عن بعض العلاجات الطبية مثل: العلاج الإشعاعي ضد أنواع معينه من السرطان، التي قد تضر بالغدد المنتجة للعاب. فأحد أعراض العلاج الكيميائي انه قد يتسبب بالشعور بجفاف الفم.

الضرر العصبي يمكن أن يسبب جفاف الفم

قد يحدث جفاف الفم بسبب ضرر عصبي الناتج لعدة أسباب مثل الاصابة في الرأس أو الرقبة. فبعض الأعصاب تنقل الرسائل بين الدماغ والغدد اللعابية، وإذا تضررت، فإنها قد تفقد القدرة على ارسال الإشارات للغدد اللعابية لإنتاج اللعاب. ونقص اللعاب يجعل من الصعب تذوق الطعام، لأن اللعاب يحمل نكهات الطعام الى الخلايا العصبية الموزعة في الحلق والفم.

عوامل أخرى لجفاف الفم

جفاف الفم يمكن أن يحدث بسبب حالة طبية التي تعرف باسم متلازمة شوغرن (Sjogren’s syndrome). هذا مرض المناعة الذاتية الذي تهاجم خلاله خلايا الدم البيضاء الليمفاوية الغدد الدمعية والغدد اللعابية في الجسم. وهذا يؤدي إلى جفاف في العينين ولجفاف الفم. جفاف الفم شائع أيضا بين كل من مرضى السكري ومرضى الإيدز.

التدخين يفاقم ظاهرة جفاف الفم

هناك أسباب لا تعد ولا تحصى للإقلاع عن التدخين، وجفاف الفم هو واحد منها. التدخين ليس وحده سبب الشعور بجفاف الفم! فاضافة لتدخين السجائر، الشيشة أو استخدام منتجات التبغ الأخرى، حتى عن طريق المضغ ودون التدخين، يمكن أن يزيد من الشعور بجفاف الفم. كما وكثرة اتباع بعض العادات التي عادة ما ترافق عملية التدخين مثل شرب مصادر الكافيين والكحول يمكن أيضاً أن تكون سبب لجفاف الفم.

كيف يمكن التعامل مع جفاف الفم؟

من المهم جدا بداية وقبل كل شيء زيارة  طبيب الأسنان أو طبيب الأسرة لمعرفة السبب وراء اصابتكم بجفاف الفم. فإذا لم تكونوا ممن يتناولون الأدوية ي الوقت الراهن، والتي قد تكون سبب جفاف الفم لديكم، فالأعراض قد تنبع من حالة طبية التي لم يتم تشخيصها بعد، مثل داء السكري أو متلازمة شوغرن. ومع ذلك، هنالك بعض الخطوات للرعاية الذاتية التي يمكنكم أن تقوموا بها بأنفسكم للتخفيف من ظاهرة جفاف الفم.

1. يجب الحرص على فرك الأسنان مرتين على الأقل في اليوم بواسطة معجون أسنان يحتوي على الفلوريد.

 2. يجب استخدام فرشاة أسنان ذات نوعية جيدة. وقد أثبت أن فرشاة الأسنان الكهربائية التي تحدث الاهتزاز والتذبذب تزيل البلاك أكثر من فرشاة الأسنان اليدوية العادية.

 3. يجب استخدام غسول الفم مع الفلوريد لتنظيف ما بين الأسنان.

4. احرص على تنظيف ما بين الأسنان مع خيط تنظيف الأسنان.

5.اشربوا الماء بكثرة للحفاظ على رطوبة الفم. ولكن تجنبوا المشروبات السكرية، التي تحتوي على الكافيين أو المشروبات الحمضية. شرب الماء أو الحليب مع الوجبات يزيد من الرطوبة في الفم ويساعد على المضغ والبلع.

6. تجنبوا التبغ والكحول.

7. مضغ العلكة الخالية من السكر أو الحلوى الخالية من السكر يساعد على تحفيز تدفق اللعاب.

8. بدائل اللعاب التي يتم شرائها من دون وصفة طبية تخفف المشكلة بشكل مؤقت لدى بعض الأشخاص.

9. حاولوا النوم في غرفة فيها جهاز موزع (الرذاذ) للرطوبة للحد من أعراض جفاف الفم.

10. يوصى الذين يعانون من جفاف الفم بإبلاغ طبيب الأسنان عن الأدوية التي يأخذونها بانتظام. سوف تساعد هذه المعلومات في تشخيص أسباب الانخفاض في كمية اللعاب وتلقي العلاج المناسب.

وفي الختام ننبهك الى ضرورة وقاية اسنانك من الضرر!

فنقص اللعاب يمكن أن يسبب الضرر للأسنان. الفحص لدى طبيب الأسنان بانتظام هو أمر ضروري جدا للأشخاص الذين يعانون من جفاف الفم. الحرص على تنظيف الأسنان بواسطة الخيط الطبي وفرك الأسنان كل صباح ومساء من شأنه أن يزيل بقايا الطعام والبكتيريا من الأسنان. واذا لم تجد الوقت لفرك أسنانكم بعد وجبة الطعام، فاعتاد غسل فمك بالماء باستمرار.

Click to comment

Leave a Reply

Most Popular

 
To Top