Magazine

الغثيانُ والقيﺀ

2

إن الغثيان هو شعور بعدم الاستقرار أو بعدم الراحة في المعدة مصحوباً برغبة في القيء. إن الغثيان والقيء ليسا مرضين، لكن من الممكن أن يكونا عرضين للكثير من الحالات، كالغثيان الصباحي الذي يحدث أثناء الحمل، والغثيان المصاحب للأمراض التي تنتقل بالعدوى، وصداعالشقيقة “الصداع النصفي”، والدوار أو الدوخة أثناء السفر، والتسمم الغذائي، والمعالجة الكيميائية للسرطان أو غيرها من الأدوية.‎

يجب تجنب إعطاء الأطعمة الصلبة للأطفال والبالغين الذين يعانون من القيء قبل مرور ست ساعات على توقف القيء على الأقل. ثم العودة إلى اتباع نظام غذائي عادي. ينبغي تناول كميات صغيرةً من السوائل النقية من وقت لآخر من أجل تجنب التجفاف.

إن الغثيان والقيء عرضان مألوفان، وهما ليسا خطيرين عادةً. وينبغي على المصاب بالغثيان أو بالقيء مقابلة الطبيب فوراً إذا اشتبه بأنه قد تعرض للتسمم أو إذا كان لديه:

• قيء متكرر يدوم أكثر من 24 ساعة

• دم في القيء

• ألم بطني شديد

• صداع وتصلب الرقبة

• علامات التجفاف، كجفاف الفم، وقلة التبول، أو بول داكن

Click to comment

Leave a Reply

Most Popular

 
To Top