Magazine

الجمع بين البوتوكس وحمض الهيالورونيك، الثنائي المثالي ضد التجاعيد!

6

لقد أصبح البوتوكس (توكسين البوتوليك) ومنتجات الهيالورونيك مشهورة جداً في عصرنا الحالي، لما لها من قدرة في مواجهة علامات الشيخوخة. ومن الملاحظ أن الاقبال على هذه الحلول التجميلية أضحى كبيراً خاصة بعدما أبانت عن فعالية مرضية لمعظم النساء.

والمدهش هو أن دراسة تركية أكدت مؤخراً أن جمع البروتينين معاً واستخدامهما كثنائي يعطي نتائج أفضل ويدوم لمدة أطول. تابعي معنا لتكتشفي معلومات أكثر عن هذه الدراسة.

لماذا الجمع بين حمض الهيالورونيك والبوتوكس؟

حمض الهيالورونيك الموجود بصفة طبيعية في الجسم، يرطب ويلطف الجلد. لكن نسبته في الجسم تقل مع التقدم في السن، والاستفادة من نتائجه ليست دائمة بسبب التقلص الذي يحدث في العضلات المجاورة للمنطقة المعالجة.

توكسين البوتوليك (البوتوكس) بدوره يستخدم بجرعات منخفضة على شكل حقن موضعية. يستخدم البوتوكس لكونه يمكن من تسبيب “الشلل” في بعض العضلات المستهدفة للحد من التجاعيد لمدة خمسة إلى ستة أشهر.

زيادة بنسبة 50٪ من حمض الهيالورونيك

لمراقبة تأثير الجزيئتين على التجاعيد، قام الدكتور Küçüker وزملاؤه في جامعة سامسون Samsun التركية بحقن مجموعة من الأرانب بكمية صغيرة من حمض الهيالورونيك، وبالضبط تحت الجلد الموجود على الأذن والقريب للغاية من جلد الجبين عند الإنسان. للمقارنة، استعمل رواد الدراسة مزيج من حمض الهيالورونيك والبوتوكس على الأذن الاخرى للأرانب.

بعد ثلاثة أشهر، أظهر الباحثون من خلال التصوير بالرنين المغناطيسي بأن البوتوكس يحد بنسبة 42 في المئة من تراجع حمض الهيالورونيك. بالإضافة, فقد لوحظ أن نسبة هذا الحمض ارتفعت بنسبة 50 بالمئة في الجهة التي حقنت بالبوتوكس، وبالتالي، فالمزج بين هذين العنصرين هو الخيار الأمثل حالياً لمحاربة آثار الشيخوخة! 

Click to comment

Leave a Reply

Most Popular

 
To Top