Magazine

اكتشفي المنافع الصحية المذهلة لزيت جوز الهند

1

تستخدم العديد من النساء زيت جوز الهند في الطبخ وذلك لمذاقها ورائحتها الطيبة التي تصدرها، غير أن هذه الزيت لها منافع أخرى مدهشة على الصحة سنعرفك عليها سيدتي في هذا الموضوع.

تعتبر مضادة للجراثيم

بما أنها غنية بحمضي “الكابريليك” و”الكابريك” فهي تعتبر مضادة للبكتيريا، الفيروسات والفطريات. ويمكنك سيدتي استخدام هذه الزيت في حالات الاضطرابات الجلدية، الجلد المتهيج، على الجروح الصغيرة أو الثئاليل. وفي حال كنت تعانين من فطار مهبلي يمكنك سيدتي استبدال السكر في تغذيتك بزيت جوز الهند.

تحمي القلب والأوعية الدموية

يساعد تناول زيت جوز الهند بشكل يومي على التقليل من مخاطر الاصابة بأمراض القلب والشرايين. بالإضافة الى ذلك فالعناصر الغذائية، بما فيها الأحماض الدهنية المشبعة التي تحتويها هذه الزيت، تساعد على خفض مستويات الكوليسترول الضار في الجسم.

وتعتبر زيت جوز الهند التي تتشكل من 50 بالمئة من حمض البوريك الذي يوجد أيضاً في حليب الأم، حليفاً للقلب وينصح بها بشدة للناس المعرضين لارتفاع ضغط الدم.

تعتبر مفيدة للدماغ

الاعتماد على زيت جوز الهند جنباً الى جنب مع العلاج يمكن أن يكون له دور في تأخير تطور بعض الأمراض العصبية مثل الزهايمر أو الشلل الرعاش، هذه الأمراض تسببها الخلايا العصبية التي لم تعد تستطيع استخدام السكر بشكل صحيح من أجل انتاج الطاقة.

 في هذه الحالة يبدأ المريض بمواجهة مشاكل في الذاكرة والتنسيق، لهذا فالأحماض الدهنية المشبعة التي تحتوي عليها زيت جوز الهند يمكنها أن تكون مصدراً ممتازاً ومهم للطاقة كما أنها ستحفز الخلايا العصبية وستحميها. ويمكن الاعتماد على هذه الزيت أيضاً الى جانب علاج مرض الصرع، الاكتئاب، الصداع والتصلب المتعدد حيث ينصح بتناول ملعقة الى ملعقتين ثلاث مرات في اليوم.

يمكنها أن تقي من السرطان

زيت جوز الهند معروفة بتعزيزها للجهاز المناعي وبالتالي فهي حليف جيد ضد السرطان حيث يمكنها أن تبطئ نمو وانتشار الأورام السرطانية بالإضافة الى كونها في نفس الوقت مصدراً للطاقة للخلايا السليمة. ويقول بعض الخبراء كذلك أن هذه الزيت يمكنها تخفيف أعراض العلاج الكيميائي مثل القيء، اذ يمكن تناول 10 غرام منها مرتين في اليوم خلال العلاج الكيميائي.

ستساعدك في الحفاظ على وزنك

تتكون هذه الزيت من 90 بالمئة من الأحماض الدهنية المشبعة, 65 بالمئة منها من الأحماض الدهنية من السلسلة المتوسطة التي لا يتم تخزينها على شكل دهون كما هو الشأن بالنسبة للأحماض الدهنية الحيوانية مثل اللحوم والحليب، لهذا فزيت جوز الهند يمكنها سيدتي أن توفر لك الطاقة مع التحكم في وزنك.

وينصح بهذه الزيت خصوصاً في الأنظمة الغذائية المنخفضة الكربوهيدرات، فبالإضافة الى كونها ستشعرك بالشبع فهي تمتص من طرف الجسم بشكل أسهل من الدهون الحيوانية وبالتالي فهي تساعد على الهضم وتحد من اضطرابات الجهاز الهضمي.

تساهم في نظافة الفم

زيت جوز الهند لها مكان في حمامك أيضاً حيث يمكن استخدامها كغسول للفم بعد تنظيف الأسنان لأنها تستطيع محاربة التسوس بفضل قدرتها المضادة للجراثيم. بالإضافة الى ذلك فقدرتها على العمل كمضاد للالتهابات يمكنها أن تهدئ اللثة الملتهبة والمؤلمة، ليس هذا فقط بل ان زيت جوز الهند تساعد على التقليل من رائحة الفم الكريهة.

تحذير

يجب عليك اختيار زيت جوز الهند العضوية لأن تلك الصناعية تفقد خصائصها. عليك أيضاً أن لا تحتفظي بها في الثلاجة بل في خزانة بعيداً عن الضوء.

وتتصلب هذه الزيت في درجة حرارة أقل من 25 درجة كما أنه في حال تسخينها فهي تصبح حارقة بسرعة لذلك وجب توخي الحذر عند استعمالها ساخنة.

Click to comment

Leave a Reply

Most Popular

 
To Top