Magazine

أيهما أفضل: فقدان الوزن السريع أم فقدان الوزن ببطء؟

5

من الأقوال الشائعة في عالم الرجيم والصحة الغذائية أن فقدان الوزن بمعدل ثابت وبطيء هو أفضل طريقة لفقدان الوزن، كما أنها الطريقة التي تضمن ثبات الوزن كذلك.

ولكن دراسة حديثة أثبتت خطأ هذا الاعتقاد الشائع! حيث أفادت دراسة أسترالية تمت على مجموعتين من الأشخاص الراغبين في إنقاص الوزن، المجموعة الأولى تم اخضاعها لرجيم قاسي لمدة 12 أسبوع. بينما تم اخضاع المجموعة الثانية على برنامج أخف نسبيا لمدة 36 أسبوع.

 المستهدف للمجموعتين اقتضى فقدان حوالي 10 % من الوزن. والنتيجة جاءت في صالح المجموعة الأولى، حيث أن أكثر من 80% من أفراد المجموعة وصلوا للمستهدف. أما المجموعة الثانية فقد تمكن 50 % فقط من العدد من الوصول للمستهدف المطلوب.

الاستنتاج الذي توصل اليه الباحثين القائمين على الدراسة، هو أن فقدان الوزن بسرعة والامتثال لنظام رجيم قاسي هو الحل الأمثل للتخلص بالفعل من الوزن الزائد.

 المفاجأة هنا جاءت في نتيجة متابعة افراد تلك التجربة على مدى ثلاث سنوات، وملاحظة استعادة الوزن المفقود. وجاءت النتيجة أن افراد المجموعة الثانية والذين خضعوا لبرنامج فقدان الوزن ببطء، 70 % منهم قد استعادوا الوزن المفقود. وأن نفس النسبة بالضبط من المجموعة الأولى والذين خضعوا لبرنامج فقدان الوزن السريع، سجلوا أيضاً استعادة الوزن الزائد بنسبة 70%!

 هنا خرج الباحثين باستنتاج جديد وهو ان فقدان الوزن تحدي يجب المحافظة علية بالالتزام بالطعام الصحي، والاعتدال في كميات الطعام. وانه لا يهم إذا ما كان فقدان الوزن بسرعة او ببطء فالمواظبة على النظام الغذائي هي السر في الحفاظ على ثبات الوزن.

Click to comment

Leave a Reply

Most Popular

 
To Top