Magazine

أذكار الركوع والسجود وبين السجدتين

1

أذكار الركوع والسجود وبين السجدتين:

لما كان قيام الليل يغلب عليه الإطالة، كان من الأحرى أن يعرف المسلم شيئا من أذكار الركوع والسجود، وذلك لئلا يسهو أو يمل فتثقل عليه الصلاة.

فبعدما يقول في الركوع:

“سبحان ربي العظيم” (ثلاث مرات)، ويقول:

– “سبحان ربي العظيم وبحمده”

– “سبُّوح قدُّوس رب الملائكة والروح”

– “سبحانك اللهم ربنا وبحمدك، اللهم اغفر لي”

– “اللهم لك ركعت، وبك ءامنت، ولك أسلمت، وعليك توكلت، أنت ربي، خشع لك سمعي وبصري ودمي ولحمي ومخي وعظمي وعصبي وما استقلَّت به قدمي لله رب العالمين”

– “سبحان ذي الجبروت والملكوت والكبرياء والعظمة”.

وبعدما يرفع من الركوع قائلاً:

“سمع الله لمن حمده، اللهم ربنا ولك الحمد”، ويقول: “ملء السماوات، وملء الأرض، وملء ماشئت من شئ بعد، أهل الثناء والمجد، أحق ما قال العبد وكلنا لك عبد، اللهم لا مانع لما أعطيت، ولا معطي لما منعت، ولا ينفع ذا الجد منك الجد”.

وبعدما يقول في السجود:

“سبحان ربي الأعلى” (ثلاث مرات)، ويقول:

– “سبحان ربي الأعلى وبحمده”

– “سُّبوح قدُّوس رب الملائكة والروح”

– “سبحانك اللهم ربنا وبحمدك، اللهم اغفر لي”

– “سجد لك سوادي وخيالي، وآمن بك فؤادي، أبوء بنعمتك عليَّ، هذي يدي، وما جنيت على نفسي”

– “اللهم اغفر لي ما أسررت، وما أعلنت”

– “اللهم إني أعوذ برضاك من سخطك، وأعوذ بمعافاتك من عقوبتك، وأعوذ بك منك، لا أُحصي ثناءً عليك، أنت كما أثنيت على نفسك”.

ويقول بين السجدتين:

“اللهم (وفي لفظ : رب) اغفر لي، وارحمني، واجبرني، وارفعني، واهدني، وعافني، وارزقني”

Click to comment

Leave a Reply

Most Popular

 
To Top